Header Ads

كمال عمر : الزيادات أحرجتنا وزادت من وتيرة غليان الشارع


أوضح القيادي  كمال عمر الأمين السياسي للمؤتمر الشعبي عضو الإلية  التنسيقية العليا للحوار الوطني في حوار له مع صحيفة ( المجهر السياسي ) الموافق 8 ديسمبر أنهم عندما تمكنوا من تنفيذ مخرجات الحوار الوطني والفراغ منها حدثت مشكلة وهي الزيادات قائلاً أنهم كأحزاب حوار وحزب مؤتمر شعبي وقفوا ضدها معتقداً أنها زادت من وتيرة الغليان في الشارع السوداني وأبان أن الأحزاب المعارضة استغلت هذا الظرف وهو حقها في استغلال أخطاء الحكومة.
وأضاف كمال أن الزيادات نتجت عن أوضاع كارثية وحدثت اعتقالات وتم إيقاف بعض الصحف ومصادرتها منوهاً بأن الساحة السياسية لم تشهد مثل هذا النوع من الإجراءات التعسفية.
وأشار إلي أنهم كأحزاب حوار وطني يرفضون تلك الاعتقالات وأنهم ضد مصادرة الصحف وإيقافها داعياً بإطلاق سراح المعتقلين والكف عن مصادرة الصحف لأنها حقوق دستورية ، مؤكداً أن هؤلاء المعتقلون لم يحملوا سلاحاً ولم يفجروا قنابل ولم يقوضوا دستوراً ولم ينتهكوا حق الغير معتقداً أن هذه الإجراءات لأصلة لها بمخرجات الحوار الوطني ولا الدستور.
رماة الحدق

ليست هناك تعليقات

اترك تعليق