Header Ads

في ظل غلاء المعيشة وارتفاع المهور هل تقبل الفتيات بالتنازل عن المهر ؟

في ظل غلاء المعيشه و إرتفاع المهور هل تقبل الفتيات بالتنازل عن المهر ؟
العزوف عن الزواج هو رفض الشباب وقلّة إقبالهم على الزواج ، وهو مشكلة نابعة بسبب مجموعة من الأسباب، كما أنّها مؤشّر على أنّ المجتمع يمّر بمجموعة من الإضطراب، بالإضافة إلى أنّ مستقبل المجتمع بات في خطر، فتأخّر الزواج يعني تراجعاً في بناء المجتمع المرتبط بصورة وثيقة بالفئة الشابّة ، وبالتالي فإن لتأخر الزواج عدة عوامل جعلت الفئات الشابة تعزف عن الزواج مما قد يؤدي الى فقدان المجتمع حلقة الشباب أو يعمل على تضييقها ، ومن أهم أسباب عزوفهم في الفترة الراهنة هو أن البلاد تعيش في هذه الفترة ظروف اقتصادية طاحنة ..
خرجت (كوش نيوز) تستطلع بعضاً من فئات المجتمع عن امكانية تنازل الفتاة عن مهرها ؟
(أتنازل لييييه؟):
تحدثت الأستاذة بجامعة الرباط فاطمة محمد بحرقة : (ما بتنازل اتنازل ليه وهم في النهاية كلهم خاينين والمرأة مهرها هو صمام الأمان بالنسبة لها ..اذا كان من البداية انا بتنازل عن أهم حق من حقوقي في الزواج إذاً تاني ح يعاملني كيف مفروض هو مايرضاها لي ويكرمني ولو بالبسيط .. الحاجه دي فيها تقييم كبييير والراجل البعمل كدا .. قلبو ميت و ماعندو شهامة ولا عزة نفس
أتنازل بلا تررد:
كما اضافت المواطنة مياده محمد حمد اذا الشخص بتربطني به علاقه حب قبل الزواج وطلب مني التنازل عن المهر أو أبدى رغبته بالإرتباط وأنا على علم بظروفه المادية نعم اتنازل بلا تررد .
أما إذا كان لا تربطني به اي صله أو سابق معرفه وتقدم لي بالطريقه التقليدية ساضع شروطاً للإرتباط به .
ده حق من حقوقي:
أما الباحثة الإجتماعية مودة إبراهيم اضافت قائلة (لاما بتنازل لاني ما شايفه سبب بخليني اتنازل لاني أعتبره حق من حقوقي وفيهو تقييم لي وإذا تنازلت عنه سيكون تقليل من ذاتي ).
مستحيل اتزوجها بدون دفع مهر:
والتقت (كوش نيوز) بالإعلامي يس محمود أنا عن نفسي لا أقبل ان اتقدم لفتاة بدون مهر لاني عندما أختار شريكة حياتي يجب ان اجتهد واعمل المستحيل لارتبط بفتاة أحلامي وأقوم بكافة متطلبات الزواج .
اسكوراتكم عاليه:
وتحدث الينا الباش مهندس ياسر مبتدئا حديثه بأنه سبب عزوف الشباب عن الزواج هو الفتيات أنفسهن (رافعين اسكوراتكم) ناصحاً الفتيات بعدم التمسك بالمهر والاتفاق بالقليل بين الشاب والفتاة ليتم الزواج، منوهاً بأنه يقبل الزواج من دون دفع مهر ضاربا المثل بفتيات القري بأنهن يتزوجن بعمر صغير نسبة لعدم تمسكهن ب ارتفاع المهور ويرضين بالقليل .
سد المال والعزومة هي المشكلة :
وأضاف إمام علي إمام معلم ثانوي قائلاً لا توجد مشكله في المهر فالموضوع اتفاق وأنا كواحد من الشباب العازب أفكر في الزواج ومن المشاكل التي تواجهني هي سد المال والعزومة من جانب أهل العروس وأهل العريس فالمهر هو أساس الزواج والتقليل منه سنه وعدم المغالاه فيه إذا أنا لا أمانع إذا تانزلت الزوجه عن مهرها وأقبل الزواج منها .
رأي الدين:
والتقينا برجل الدين عبد المحمود أبوعاقله الذي ابتدر حديثه قائلا (بالرغم من عدم اشتراط المهر لصحة النكاح إلا أنه حق خالص للمرأة فرضه الله لها على الزوج، وليس لأحد من أهلها أن يسقطه، والمطالبة به حق للمرأة، ويجوز لها أن تسقطه كله، أو بعضه إذا طابت بذلك نفسها، قال تعالى: وَآتُواْ النَّسَاء صَدُقَاتِهِنَّ نِحْلَةً فَإِن طِبْنَ لَكُمْ عَن شَيْءٍ مِّنْهُ نَفْسًا فَكُلُوهُ هَنِيئًا مَّرِيئًا {النساء:4}. قال القرطبي في تفسيره لهذه الآية: هذه الآية تدل على وجوب الصداق للمرأة وهو مجمع عليه.. وهو بند اساسي في صيغة العقد (علي الصداق المتفق عليه) حتي ولو قليل لابد ان يكون هنالك صداق ومهر وهي سنة مؤكده تحفظ للزوجة حقها ).
سحر عبد المنعم
الخرطوم (كوش نيوز)
غلاء المعيشة و ارتفاع المهور في السودان

ليست هناك تعليقات

اترك تعليق