Header Ads

أسرة الشرطي القتيل في أحداث جامعة الخرطوم تعفو عن عاصم

أسرة الشرطي القتيل في أحداث جامعة الخرطوم تعفو عن عاصم
أفلحت مبادرة قادتها مجموعة من السياسيين والبرلمانيين والحقوقين في إقناع أسرة الشرطي الذي تم قتله في أحداث جامعة الخرطوم وأتهم الطالب في الجامعة عاصم عمر بقتله وأعلنت الأسرة عفوها عن عاصم وكانت أبرز الشخصيات الأجاويد رئيس حزب الإصلاح الآن غازي صلاح الدين ورئيس حزب المؤتمر السوداني السابق إبراهيم الشيخ والبرلماني محمود عبد الجبار.
ونقلت مصادر مقربة من المبادرة بحسب صحيفة ( الإنتباهة ) أن هناك مبادرتين سارتا للعفو عن عاصم هما مبادرة البرلماني محمود عبد الجبار ومبادرة مفوضية حقوق الإنسان
وتم دمجهما في مبادرة واحدة وجلست المجموعة مع الأسرة وتوصلت للإتفاق معها وتم الإتفاق علي أن يكتب الأمر والإقرار بالعفو أمام القاضي للبدء في إجراءات إطلاق سراح عاصم.
كوش نيوز.

ليست هناك تعليقات

اترك تعليق